السبت، 30 يناير، 2010

اوهام الحياه


كانت الاجازة وكنت سعيد بها جدا واتى الصباح واستيقظت من النوم كعادتى متاخرا واكانت امى تحضر لى و لابي الفطار
وبعد ان انتهيت من الفطار طلبت من ابى بعض ال
مال اقصد الكثير من المال ولم يناقشني كعادته ثم قبلنى وخرج وكانت امى مستائه
لان ابى كان يعطينى المال دون ان يناقشنى ولم اكترث وخرجت مع اصدقائي ولما رجعت الى المنزل وجدت امي منتظرانى
مثل العاده ونظرت الى نظرة استياء وغضب ولم اهتم وتوجهت الى حجرتى ولكن اوقفتني بكلامها فقالت
_ما الذى اخك الى هذا الوقت المتاخر ان الساعه الواحده بعد منتصف الليل
ونظرت اليها وقلت وانا غير مهتم باى شئ
_هل عنك مانع انا لم اقل معاد اتى فيه
فنظرت الى نظرة حزن والم وكانى جات بسكينه وطعنتها وقالت
_لماذا تكلمنى بهذه الطريقه هكذا لن يرضى الله عنك
فلم ابالى وقلت لها بكل برود
_انا متعب واريد ان استريح هل هناك اى اساله اخرى
فقالت لى وعيناها مترققه بالدموع وكانت تمسكها بصعوبه
_نعم هناك سؤال اخير هل اديت صلواتك اليوم ولكننى اعتقد انك لم تكرث بهذا ايضا
فقلت لها
_انا حر
وذهبت الى حجرتى وقفلت الباب وكنت اسمعها وهى تبكى وبدلت ملابسي ورقت على السرير ومن ثم ذهبت في النوم
وعندما فتحت عينى وجت نفسي راقدا على الارض وكان الظلام يحيطني من كل جانب وعندما وقفت وجت على يمينى
ضوء ابيض جميل ومبهر ولكن كان بعيد جدا واحببت ان اذهب الى هذا الضوء ولكن كانت هناك اشياء تمنعنى عن الحركه
واوقفتنى في مكانى ونظرت الى يسارى فوجت ضوء احمر مخيف وكان اقرب منى عن النور الابيض وكان يشعرني بقشعريره
ونظرت امامى فوجت شخص وعندما دققت النظر وجته يشبهنى الى حد كبير جدا انه شبيهي وكان يقف امامه رجل اخر وكان
شبيهي يسرق هذا الرجل وبعد ان ذهب هذا الرجل وجدت الشبيه ينظر الى وقال لى
_ما رايك ان تنضم الى و لن تفتقر ابدا ان السرقه سهله ولن تتعب في الحصول عليها
فقلت له وانا مازلت لا اعرف ما هذا المكان
_لا ان السرقه حرام لن انضم اليك
فقال هذا الشبيه
_وهل كان تفويتك للصلاه حلال
فقلت وانا مستاء جدا
_استغفر الله ... استغفر الله رب العالمين
وحاول هذا الشبيه ان يمسك بى وانا كنت اقوام وفجاة بعث الضوء الابيض انوار مثل السيوف كى تدافع عنى
ومن ثم خاف هذا الشبيه واختفى تماما وعادت السيوف الى الضوء الابيض واقترب الضوء الابيض منى وابتعد الضوء الاحمر
المخيف عنى وبعد قليل وجدت شبيه اخر ظهر ولكن كان في لجنه ايمتحان وكان معه مفكرة كي يغش منها
وبعد ان اختفت لجنه الايمتحان نظر الى هذا الشبيه وقال لى
_انضم الى ولن ترسب فى اى ايمتحان مطلقا
فنظرت اليه وقلت له وانا واثق من كلامى
_لا من غشنا فليس منا هذا ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم لن انضم اليك
فنظر لى نظرة استهزاء وقال لى بسخريه
_تعرف ما يقوله الرسول ولا تؤدي كلام الله تعالى
فقلت له بتعجب
-ما قصدك
فقال لى باستهزاء
_قل لى ماذا كنت تفعل مع اصدقائك عندما خرجتم اين ذهبتم وماذا فعلتم
فسكت ونظرت الى الارض في خجل وقلت بصوت علىاكثر من اول مرة ظهر فيها هذا الشبيه
_استغفر الله ........ استغفر الله
وحاول هذا الشبيه الامساك بي ولكن الضوء الابيض بعث السيوف المضيئه مرة اخرى
وذهب هذا الشبيه واقترب الضوء الابيض جدا ولكن فصل بينى وبينه مسافه بسيطه
وحاولت الدخول فيه لكن مازالت المطبات موجوده
واستيقظت من النوم وكنت اقول
_استغفر الله العظيم
وكان اذان الفجر يدوى في حجرتى فذهبت الى المسجد مع والدى لنصلى وكان ابي وامي سعداء جدا بهذا
وبعد ان رجعت من صلاة الفجر جلست على سريري وفكرت في هذا الحلم
الغريب فعلمت ان الضوء الابيض هو الجنه
والضوء الاحمر هو النار
والمطبات والظلام هما الدنيا
والاشباه هم الشهوات
ولم اصل الى الضوء الابيض لانى لم امت بعد ومازلت اواصل الدنيا في ظلامها الدامس
اما الان فلقد تغيرت فانا والحمد لله بار لوالدى وبعدت عن اصدقاء السوء
واصلى بانتظام كل يوم
وبفضل الله تعالى حفظت نصف القران ومازلت اطمع في المزيد
وامل ان احقق ما خلقنى الله لاجله
وشكرا لكم لقراتكم قصتى
بقلم:سلوى السيد محمد

هناك 6 تعليقات:

آيـــ الله ـات يقول...

بداية .. ألف مليون مبروك يا سلوى على المدونة
و يا رب أشوف لك أول كتاب يتنشر باسمك بإذن الله
و أتمنى إنك ما تتخليش عن النازع الديني في القصص بتاعتك عشان بيبقى ليها معاني كتير حلوة أوى

:)

يـــــــلا نتغـــــــير يقول...

ربنا يخليكى يا ايات الله وشكرا على الكلمات الرقيقه اللى انت كتباها وان شاء الله مش هعين الدين من القصص بتعتى وان شاء الله هيكون لى كتاب بس اسالك الدعاء
سلوى السيد

يـــــــلا نتغـــــــير يقول...

كلام جميل جد وتكن نطمع في الافضل لانكي اهلا لذلك

Ahmed Nyazy يقول...

مبارك على المدونة الجديده, يالا بقى ورينا الهمه:)
بس المذكره ليها أولويه طبعا :)

د/محمود يقول...

جميل يا سلوى عنصر التشويق عندك،
استمري ،
كلتمي ليكي:أي إنسان يبدأ في حاجة لازم يعرف اللى فبله عملو ايه ، اقرأي لكتّاب مزجوا بين الكتابة الأدبية والكتابة الإسلامية هاتستفيدي منهم ، مش هاحدد لك حد ، دوري بنفسك

المشكــــ فين ــــلة؟ يقول...

ننتظر المزيد ..
هناك الكثير من الأفكار التي من الممكن أن تبدأي بها .. حاولي أن تقرأي كثيرا حتى تستطيعي أن تكتبي الأفضل بإذن الله

بالتوفيق دائما ..