الأربعاء، 24 مارس، 2010

يقال... مسلمات !


كان يوم جميل حيث انه اول يوم لى فى الجامعه وكنت سعيده لان صديقتى من المرحله الثانويه معى واستيقظت فى الصباح للصلاه وارتديت ملابسي وحجابى وتوكلت على الله وذهبت لمقابله صديقتى وكانت سعيد ومسرورة مثلى وذهبنا الى الجامعهوعندما دخلنا اختفت ابتسامتى وذهبت فى اعماق اعماقى حيث ان المنظر كان موجعا..... فكيف لى ان ارى مجموعه من امهات المستقبل لا يرتدين الحجاب ويقفون مع فتيان يتبادلون الضحك بصوت مرتفع وكان هذا المنظر مؤلم فذهبت الى فتاه منهن وقلت لها وهذا بعد ان علمت ان المجموعه كلها مسلمون :
"كيف حالك انا طالبه جديده فى الكليه " فقالت:"الحمد لله واهلا بك فى الجامعه " فقلت:"هل لى ان اسالك سؤال؟"
فقالت :"تفضلى بطرح سؤالك" فقلت:"لماذا انت واصدقائك تجلسون مع فتيان وتتبادلون الضحكات ولا ترتدون الحجاب ؟"فثارت على وقالت:"من انت..كى تحاكمينى ؟!"وذهبت وتركتنى .ورجعت الى صديقتى و الدموع تترقرق فى عيناى فقال لى :"ماذا بك وماذا كنت تريدين من هذه الفتاه ؟"فقلت لها :"كنت اكلمها عن الحجاب وعن الاسلام .. فلم تكترث لما اقول وذهبت وتركتنى " فقالت صديقتى وهى تواسينى:ا
"هذا شئ متوقع..فهؤلاء الفتيات لا يكترثن بلاسلام ..والاسلام مجرد لقب يوضع فى البطاقه الشخصيه فقط!"
ثم ذهبنا الى المحاضرات وبين المحاضرات ذهبنا الى المطعم لتناول الغداء وبينما نحن هناك صادفنى موقف يدل على ان هناك فتيات وفتيان يلوثون الاسلام بتصرفاتهم الخاليه من المسئوليه ، ونحن فى المطعم الخاص بالجامعه توجهت نحوى فتاه وقالت لى:"مرحبا.. انا ماريا فقلت لها :"مرحبا بك فقالت :هل لى ان اطرح عليك سؤال"فقلت لها :"تفضلى "فقالت : "لماذا انت مسلمه؟"تعجبت من السؤال فى البدايه وانتظرت برهه حتى اقول الاجابه المناسبه فقلت لها:"انا مسلمه لان الاسلام هو الذى سيدخلنى الجنه ان شاء الله تعالى "
فقالت :"وما رايك فى هؤلاء المسلمون ؟"واشارت باصبعها الى المجموعه التى تكلمت مع فتاه منها هذا الصباح فصمت وحبست الاجابه بداخلى وقلت لها بعد مرور بعض الوقت :"انا معك ان هؤلاء المجموعه يسيئون للاسلام والمسلمين ولكن صدقينى ليس كل المسلمين هكذا "
وبعد ان ذهبت . ذهبت الى المجموعه وقلت لهم :"هل ممكن ان اتكلم معكم لبرهه؟"فقالوا:"ماذا تريدين؟"فقلت :"انتم تسيئون للاسلام ولقد قابلت فتاه مسيحيه وهى تكره الموقف ادركت ان المسلمين وهذا بفضلكم " ونظروا الى وكانى مجنونه وذهبوا من امامى وبعد هذا الموقف ادركت ان ليس الجميع يتاثرون بمثل هذه المواقف ولا يفهمون ما معنى انمه يسيئون الى الاسلام وانا اناشد كل فتاه وكل شاب انهم يجب ان يبدو اهتمام بلاسلام ان"الفساد عم وانتشر ...... والاسلام اندثر"

هناك تعليق واحد:

آيـــ الله ـات يقول...

ما شاء الله يا سلوى ..
إلى الأمااااااااااااام دائما
و ربنا معاكي بإذن الله
:)
أحبك في الله كثيرا